إعلان

إعلان

” الزعبلاوى ” : نسعى لتقليل الاسمدة الكيماوية والمبيدات للحصول على غذاء ” اورجنك ” فى زراعة مشتهر

إفتتاح وحدة التغيرات المناخية لنشر ثقافة المحافظة على البيئة

0 35

كتب – عمر الشحات :
قال الدكتور محمود الزعبلاوى عميد كلية الزراعة بمشتهر ان إختيار كلية الزراعة لإنشاء وحدة التغيرات المناخية يرجع الى انها اكثر المناطن تأثرا بالتغيرات المناخية من ناحية الزراعة والتربة والاقتصاد وتسعى كلية الزراعة فى مشتهر الى تقليل استخدام المبيدات والاسمدة الكيماوبة فى الزراعة والاتجاه الان الى استخدام الاسمدة العضوية والمقومات الحيوية للوصول الى غذاء امن واورجنك .
لافتا الى ان الكلية تسعى دائما الى نشر ثقافة المحافظة علي البيئة وكيفية مواجهة أثر التغيرات المناخية بالقرى المحيطة بنا فى إطار المشاركة المجتمعية
جاء ذلك خلال افتتاح الدكتور جمال سوسة رئيس جامعة بنها وحدة التغيرات المناخية بكلية الزراعة بمشتهر بحضور عميد الكلية الدكتور محمود الزعبلاوى واساتذة الكلية .
وأكد رئيس جامعة بنها أن مصر بدأت تتخذ العديد من السياسات والإجراءات لمواجهة تحدي التغيرات المناخية والتكيف مع تداعياتها انطلاقا من كونها تمثل تهديدا تنمويا واقتصاديا علاوة على تهديدات بيئية كثيرة تسببها .
اكد رئيس الجامعة اننا فى جامعة بنها نسعى دائما الى الربط بين البحث العلمي في مجالي البيئة والتنمية المستدامة من جانب وبلورة السياسات العامة والتأثير على العمل الدولي في مجال تغير المناخ من جانب آخر وكذا أهمية دورها في نشر المعرفة وتعليم قضايا المناخ .
اوضح ” سوسة ” أن قضية التغيرات المناخية لها أهمية كبيرة على الساحة العالمية نظراً لتأثيراتها على كافة البلدان ومناحي الحياة وان الدولة بجميع مؤسساتها تسعي إلي دمج البعد البيئي في العملية التنموية وكافة القطاعات وهو ما جعل النظرة السائدة للمفهوم البيئي تختلف عن زى قبل فأصبح الجميع يدرك أن البعد البيئي لا يعيق العملية التنموية بل يساهم في دفعها وهو ما سيمكننا من التغلب على كافة التحديات التنموية والتحديات الخاصة بالتنمية المستدامة.

أخبار قد تهمك

قد يعجبك ايضا