إعلان

إعلان

وزيرا التعليم والتخطيط يشهدان بروتوكول تعليم صناعة الاحجار الكريمة بأيجيبت جولد

0 25

كتب: محمد سالم
وقعت مدرسة إيجيبت جولد ” الذهب للتكنولوجيا التطبيقية ” اليوم بمقر المدرسة بالعبور بروتوكول تعاون مع إحدي الشركات البلجيكية المتخصصة في المجال لتعليم صناعة الأحجار الكريمة بالمدرسة كقسم جديد بالمدرسة بهدف توفير العمالة المدربة المطلوبة في هذا المجال محليا واوربيا
شهد توقيع البروتوكول الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط واللواء عبدالحميد الهجان محافظ القليوبية، وسفير دولة بلجيكا، وبحضور مدام آلين العضو المنتدب للشركة HRD البلجيكية
ياتي البروتوكول تنفيذا للمبادرة الرئاسية للتوسع في مجال مدارس التكنولوجيا التطبيقية حيث يضيف للمدرسة تخصص جديد في مجال تعليم صناعة أعمال الأحجار الكريمة والألماظ
قال الدكتور طارق شوقي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ان الوزارة تسعي للتوسع في مجال مدارس التكنولوجيا التطبيقية في إطار سياستها لتكون نموذج لتغيير النظرة الإجتماعية للتعليم الفني في مصر مشيرا ان التعليم الفني في العالم وخاصة اوروبا هو الأساس وعدد الملتحقين به اكثر بكثير من التعليم العام في دول مثل ألمانيا وفنلندا
اوضح شوقي في كلمته علي هامش حفل توقيع البروتكول ان فكرة مدارس التكنولوجيا التطبيقية تقوم علي ربط الصناعة بسوق العمل المصري والعربي واخيرا وصلنا لربطه بالسوق اللأاوروبي من خلال البروتوكول الذي وفعته مدرسة أيجيبت جولد “الذهب بالعبور” لإضافة تخصص الاحجاز الكريمة
أكد شوقي ان التعليم الفني يهدف لتخريج عمالة ماهرة مدربة قادرة علي التحول والتعامل مع سوق العمل المتخصص مشيرا ان مشروع التكنولوجيا التطبيقية ومدارسها وصل إلي ألان 30 مدرسة علي مستوي الجمهورية ونسعي لمضاعفة العدد خلال السنوات المقبلة
قالت الدكتورة هالدة السعيد وزير التخطيط والإصلاح الإداري في كلمتها علي هامش البروتوكول ان شاب مصر هم المستبل والإستثمار في التعليم هو إستثمار في الشباب من خلال ربطهم بسوق العمل وتوفير تعليم مناسب لهم من خلال تغيير ثقافة المجتمع نحو التعليم الفني وتحويله لتعليم متميز يتم ربطه بالصناعة مشيرة ان تجربة إنشاء مدرسة الذهب والحلي بالعبور بالتعاون مع كيان إقتصادي كبير تعد فخرا لكل مصري وكل طالب التحق بها لأنها تمثل نموذجا للتعليم الفني المتطور
أضافت ان تطوير التعليم الفني يتماشي مع خطط الدولة مشيرة انه يجب ان يكون المستهدف خلال العاميين القادميين هو التوسع في هذه المدارس والوصول بعددها ل300 مدرسة للتكنولوجيا التطبيقية بدلا من 30 مدرسة موجودة حاليا
يذكر أن مدرسة الذهب بالعبور تعتبر أول مدرسة متخصصة في صناعة الحلي والمجوهرات ومقرها مدينة العبور بمحافظة القليوبية و تقبل الطلاب الحاصلين على الشهادة الإعدادية بنين وبنات، بمجموع 220 درجة كحد أدنى وتنطلق الدراسة بها في العام الدراسي الجديد منتصف شهر سبتمبر من كل عام

أخبار قد تهمك

قد يعجبك ايضا