إعلان

إعلان

أمن القليوبية يكشف تفاصيل جديدة في واقعة العثور على جثة الطفل معاذ

0 807

 

قال مصدر أمني بمديرية أمن القليوبية، إنه جرى اليوم العثور على جثة الطفل “معاذ جمال دعبس”، داخل جوال برشاح قرية المريج بشبين القناطر بعد تغيبه منذ 9 أيام.

وأضاف المصدر في تصريحات صحفية اليوم، أن الواقعة بها شبهة جنائية وجارٍ فحص جميع علاقات والد الطفل، وفحص جميع الكاميرات المحيطة بمنزل المجني عليه، وسؤال شهود العيان الذين شاهدوه آخر مرة، للوصول لمرتكبي الواقعة.

في وقت سابق قال أيمن دعبس، عم الطفل معاذ جمال، البالغ من العمر 5 سنوات، ومُقيم بقرية المريج، التابعة لمدينة شبين القناطر بمحافظة القليوبية، والمفقود منذ عدة أيام، إن أسرة الطفل تموت كل يوم مائة مرة، لأنهم يريدون الوصول لنجلهم

وقال في تصريحات سابقة، أن الطفل وقت الحادث كان يستعد لشراء أحد متطلبات المنزل مع والده، إلا أنه سبقه وخرج من المنزل، واختفى بعد 10 دقائق.

وأضاف أن أسرة الطفل بحثت في كل مكان، ولم تجد له أي أثر، منوهًا بأن والد الطفل يعمل سائقًا باليومية على “توك توك ، ولديه طفلان، موضحًا أنهم بحثوا في القرية بأكملها حتى الترع المحيطة دون العثور عليه.

وتابع: الأسرة لم تر النوم عقب اختفاء الطفل منذ 6 أيام”، مُطالبًا المسؤولين بمساعدتهم للوصول إليه، لكي ترتاح أسرته المعذبة منذ غيابه.

وكان اللواء حاتم حداد، مدير إدارة البحث الجنائي بالقليوبية، تلقى في وقت سابق إخطارًا من العميد سيد القاضي، مأمور مركز شرطة شبين القناطر، يفيد باختفاء طفل يُدعى معاذ جمال دعبس، مُقيم قرية المريج دائرة المركز.

وتكثف أجهزة الأمن بالقليوبية جهودها لكشف غموض الحادث، وتولت النيابة التحقيق.

أخبار قد تهمك

قد يعجبك ايضا
error: المحتوى محمي !!