إعلان

إعلان

في عيد شم النسيم حرمان المواطنين من السياحة النيلية في بنها بحجة التطوير

0 30

أثارت تعليمات اللواء عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية الخاصة بغلق المراسي النيلية الخاصة بالمراكب السياحية بكورنيش النيل بالعاصمة بنها حالة من الإستياء والجدل بين مواطني المحافظة والمترددين علي المنطقةالمواجهه لديوان عام المحافظة وخاصة وان القرار جاء تزامنا مع إحتفالات اعياد القيامة المجيدة وشم النسيم لتصبح العاصمة لاول مرة بدون سياحة نيلية في هذه المناسبة بسبب قرارات المحافظة التي وصفها اصحاب المراكب والعائمات بالمنطقة بانها خراب بيوت متعمد بحجة مشروع تطوير كورنيش النيل بمنطقة الفلل
المتضررون من أصحاب المراكب والمراسي النيلية أكدوا ان التعليمات الصادرة من المحافظ لرئيس مجلس مدينة بنها بإلغاء نشاط المراكب النيلية وغلق المراسي المواجهه لديوان المحافظة جاء بدون دراسة او تحديد بديل لاصحاب هذه المراسي ودون النظر للإعتبارات الإجتماعية لهم
يقول سليمان عفيفي صاحب مركب سياحي بالمنطقة ان تعليمات المحافظ تتنافي مع كل الإعتبارات حيث تمثل تشريدا لأصحاب المراكب مشيرا ان التطوير الذي يتم بالمنطقة تم بدون رؤية للمسئولين وهو ما أثار غضب الاهالي لانه لم يراعي اي حوار مجتمعي او مطالب المواطنين
أوضح أحمد السلحي صاحب مرسي عائم ان الإستثمارات التي قرر المحافظ التخلص منها وكأنها لم تكن بجرة قلم تبلغ ملايين الجنيهات يلقي بها المحافظ في النهر دون حلول بديله أو حوار حضاري للمشاركة التطوير او توفير البديل الأمن حيث ان كل المسئولين يطالبون بإالة المراسي ورفع المراكب دون النظر للخسائر المادية التي سنعاني منها مشيرا أن محافظتي القاهرة والجيزة طورت ممشي اهل مصر والكورنيش في قطاعات عديدة ولم تمس هذه المراكب والمشروعات بل كان اصحابها جزء من التطوير لتعم المصلحة علي الكل
وقال فرج كمال صاحب مرسي ان مايحدث هو تخريب متعمد للإقتصاد الموازي للإقتصاد القومي وإستثمارات القطاع الخاص مشيرا ان المحافظ رفض كل التدخلات ولم يضع أي إعتبار لكل من تدخل لحل الازمة واولهم المتضررين الذين رفض الوصول معهم لأي حلول والحجة هي التطوير والكورنيش الحضاري لدرجة انه امر بغلق كافة بوابات المراسي بالقوة الجبرية ومنع أي احد من الدخول والخروج مما تسبب في خسائر مادية كبيرة لاصحاب هذه المراكب
في المقابل قال اللواء عبد الحميد الهجان محافظ القليوبية ان التعليمات بغلق المراسي النيلية ياتي في غطار مشروع تطوير الكورونيش والذي تكلف 38 مليون جنيه ويجري العمل فيه حيث يتم دراسة عددا من البدائل وسيتم طرحها علي المتضرررين في الوقت المناسب

أخبار قد تهمك

قد يعجبك ايضا
error: المحتوى محمي !!