إعلان

إعلان

الشبان المسلمين ببنها تفتح باب التقدم ل ” الام المثالية ” 10 يناير

0 310

تبدأ جمعية الشبان المسلمين بالقليوبية بتحت رعاية  اللواء  محمود عشماوي محافظ القليوبية وبالتزامن مع مسابقة وزارة التضامن الاجتماعي تلقى طلبات التقدم لمسابقة اختيار الأم المثالية على مستوى الجمهورية والأم البديلة لهذا العام من خلال التقدم للجمعية باستمارة التقديم اعتبارا من الاربعاء ١٠ يناير وحتى يوم ١٥ من شهر فبراير المقبل

صرح مصطفى عبد الحميد فرج ناءب رئيس مجلس الادارة والمشرف على المسابقة ان الاسس والمعايير التي اعلنتها الدكتورة  غادة والى وزيرة التضامن الاجتماعى هي أساس الاختيار في الجمعية التزاما بتوحيد السياسة العامة في الاختيار وهو معيار عطاء الأم وإعلاء القيم الإنسانية وقدرتها على الحفاظ على تماسك الأسرة وإيجاد التوازن بين المسئوليات المتعددة للأم ورعاية الأبناء والتزام الأسرة بمنظومة القيم والقدرة على مواجهة التحديات والصعاب. وأن المسابقة مفتوحة للأم البديلة نظرا لأهمية إعلاء قيمة الأسرة البديلة وتعظيم دورها خاصة لدى الأسرة التى لديها أيضا أطفال طبيعيين باعتبارها خط الدفاع الأول لمواجهة ظاهرة أطفال بلا مأوى وحمايتهم من مشكلات قد يتعرضون لها. وأوضح أنه بالنسبة لمعايير اختيار الأم المثالية فيجب ألا يقل سنها عن 50 عامًا، مشددة على ضرورة الإلمام بالقراءة والكتابة وألا يزيد عدد الأبناء عن ثلاثة أبناء كما أن الشروط تتضمن أن يكون جميع الأبناء من الحاصلين على مؤهل عالٍ ويستثنى من ذلك الابن المعاق ذهنيًا غير قابل للتعلم. أما عن المعايير المرجحة لاختيار الأم المثاليةفإن معيار تعليم الأبناء أولوية مع تفضيل الأعلى درجة فى السلم التعليمى، كذلك الأم العاملة أو المريض زوجها أو الأرملة أو المطلقة، أيضًا الأم الأمية التى استطاعت أن تتعلم مع أبنائها وحصلت على مؤهل، وتشجيع الأبناء على العمل الخاص وإدارة المشروعات الصغيرة، والمشاركة الاجتماعية التطوعية والنشاط البارز فى خدمة المجتمع والبيئة، بالإضافة إلى دمج أحد الأبناء من ذوى الإعاقة فى المجتمع. كما أنه بالنسبة للأم البديلة فيستلزم تقدمها للمسابقة أن تكفل أطفالًا محرومين من الرعاية الأسرية فى منزلها مع أطفالها الطبيعيين، وأن يكون الابن البديل- أو ابن الزوج – قد حصل على مؤهل جامعى، أيضًا تحقيق المساواة بين الأبناء الطبيعيين للأسرة والابن البديل فى كل الحقوق من تعليم وصحة والاهتمام والحب بالقدر الذى يتيح لهم حياة نفسية واجتماعية سليمة. أما عن المعايير المرجحة لاختيار الأم البديلة، أشارت الوزيرة غادة والى، إلى أنها تشمل قدرة الأم على رعاية الابن البديل فترة أطول و تفضيل الأم التى قامت برعاية ابن بديل حتى يصل إلى الدرجة الأعلى فى السلم التعليمى.

مباشر القليوبية

أخبار قد تهمك

قد يعجبك ايضا
error: المحتوى محمي !!