إعلان

إعلان

بالصور..الأنبا مكسيموس يدشن كنيسة ماريوحنا المعمدان والسمائيين

0 609

متابعة – مدحت منير:

خلال قداس اقيم بها اليوم الجمعة ووسط فرحة غامرة وحضور شعبى كثيف قام نيافة الأنبا مكسيموس اسقف بنها وقويسنا بتدشين كنيسة الشهيد العظيم ماريوحنا المعمدان والسمائيين الكائنة بالطابق الثانى بكنيسة ماريوحنا الحبيب ببنها وتضم الكنيسة مذبحين أحدهما بإسم الشهيد العظيم ماريوحنا المعمدان والأخر بإسم السمائيين
ومن جانبه أكد الأنبا مكسيموس خلال كلمته التى القاها بالقداس ان الشماس والخادم فى كل انواع الخدمات لا يجب أن يحيا بإزدواجية بمعنى أن لا يسلك داخل الكنيسة بالتقوى والورع ويكون خارج الكنيسة فى منزله وعمله غير ذلك تماما مشيرا إلى المفهم الواسع للخدمة فى محيط الاسرة والعمل لنقدم صورة المسيح المضيئة وننشر رائحته الذكية ونسعى كسفراء للمسيح  كأن الله يعظ بنا فى كل المجتمع المحيط بنا حيث أن كل أبناء المسيح خدام فى المجتمع الذى يعيشون فيه
هذا وقد إحتفلت الكنيسة ايضا بالعيد ال”24″ لرسامة القمص متاؤس شفيق والقمص يوحنا وهيب رعاة كنيسة ماريوحنا الحبيب ببنها الجديدة
   من جانبهم قام أمناء الخدمات المختلفة بالكنيسة بتقديم الهدايا التذكارية لرعاة الكنيسة متمنين لهما سنوات هادئة مديدة من الخدمة الروحية المثمرة
يذكر أن القمص متاؤس شفيق
كان إسمه قبل الرسامة هو رفيق شفيق وهو
حاصل على بكالوريوس الطب والجراحة من جامعة القاهرة فى ديسمبر 1985 وخدم عدة سنوات بكنيسة السيدة العذراء والقديس أبانوب بالمقطم وتمت رسامته كاهنا بيد مثلث الرحمات قداسة البابا شنودة الثالث بدير الانبا بيشوى فى 8 / 6 / 1993 الى أن تم ترقيته قمصا فى 12 / 7 / 2010 “عيد الرسل” بيد الانبا مكسيموس أسقف بنها وقويسنا.
أما القس يوحنا وهيب فكان إسمه قبل الرسامة هو فهمى وهيب وهو خريج بكالوريوس علوم وتربية عام “1991″ من جامعة بنها و قد عمل بالتدريب لفترة وتزامن هذا مع حبه للخدمة فخدم بكنيسة السيدة العذراء عام “1999″ ولمدة عام وخدم فى نفس الوقت بكنيسة ماريوحنا ببنهاوقد إستمرت خدمة الخادم فهمى وهيب بكنيسة ماريوحنا من عام “1999″ وحتى إختارته السماء كاهنا عليها فرسم فى 21 / 12 / 2001 بيد نيافةالأنبا مكسيموس
أسقف بنها وقويسنا  وتمت ترقيته قمصا أيضا بيد الأنبا مكسيموس أسقف بنها وقويسنا فى 15 / 6 /2017ومنذ سنوات خدمته الأولى وحتى كتابة السطور وهو حريص كل الحرص على مقابلة الجميع بإبتسامة صافية
ودعابة ذكية تعكس بساطة روحه التى يملؤها الإتضاع والثقة الكاملة فى عمل الله فإستطاع إجتذاب الكثيرين للكنيسة وخلق حالة “هارمونى” مع شريكيه فى الخدمة بالكنيسة القمص متاؤس شفيق والمتنيح القس أثناسيوس إبراهيم جذبت الشباب وإحتضنت أنشطتهم ومواهبهم حتى أصبحت ماريوحنا ببنها هى كنيسة الشباب الأولى فى الإيبارشية

مباشر القليوبية

أخبار قد تهمك

قد يعجبك ايضا
error: المحتوى محمي !!